المرصد السوري لحقوق الانسان

على خلفية مقتل رئيس البلدية يوم أمس.. “الأمن العسكري” يداهم عتمان غربي درعا ويعتقل نحو 10 أشخاص

 

محافظة درعا: أفاد نشطاء المرصد السوري لحقوق الإنسان، من المنطقة الجنوبية لسورية، بأن أجهزة النظام الأمنية متمثلة بالأمن العسكري داهمت فجر اليوم الأحد، منازل في بلدة عتمان غربي مدينة درعا، على خلفية مقتل رئيس بلدية عتمان يوم أمس برصاص مجهولين، واعتقل الأمن العسكري أكثر من 8 أشخاص بينهم 5 من عائلة واحدة، وسط إطلاق نار ترافق مع المداهمات، الأمر الذي أدى لإصابة زوجة أحد الذين جرى اعتقالهم بقدمها.

وأشار المرصد السوري مطلع الشهر الجاري، إلى اجتماع جرى بين “اللجنة المركزية” في حوران من جهة، ووفد وزاري من حكومة النظام قادمًا من دمشق برفقة ضباط من النظام والروس في درعا المحطة، لأسباب غير معلومة حتى اللحظة، تزامن ذلك مع انتشار أمني مكثف لعناصر النظام في أحياء درعا المحطة، بالإضافة إلى انتشار الشرطة العسكرية الروسية على أتستراد دمشق – درعا الدولي.

لتبقى على اطلاع باخر الاخبار يرجى تفعيل الاشعارات

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول