على خلفية مقتل فتى.. أهالي يشتبكون مع عناصر نقطة عسكرية تابعة “قسد” في ريف دير الزور

محافظة دير الزور: رصد نشطاء المرصد السوري لحقوق الإنسان، اقتحام أهالي في بلدة ذيبان بريف دير الزور الشرقي، نقطة عسكرية تابعة لـ “قسد”، وأضرموا فيها النار، عقب مقتل فتى برصاص عناصر حاجز تابع لـ “قسد” بالقرب من المعبر المائي في حي اللطوة على ضفاف نهر الفرات.
وفي سياق ذلك، سيطر الأهالي على النقطة العسكرية التابعة لـ “قسد” بعد اشتباكات عنيفة، واستولوا على المقر وقاموا بحرقه، وأسفرت الاشتباكات عن إصابة عنصر في “قسد” بجروح بليغة.
وكان نشطاء المرصد السوري قد رصدوا اليوم، احتجاجات لأهالي في بلدة الحصان بريف دير الزور الغربي، حيث قطع الأهالي الطريق المؤدي إلى البلدة بالإطارات المشتعلة، مطالبين بإطلاق سراح الذين تم اعتقالهم خلال الحملة التي نفذتها قوات سوريا الديمقراطية نهاية الأسبوع الفائت، بهدف اعتقال تجار ومروجي المخدرات.