على دراجات نارية.. قتلى وجرحى في هجوم لخلايا “التنظيم” على نقاط تابعة لميليشيا “حركة النجباء العراقية” في بادية الشولا بريف دير الزور

2٬137

محافظة دير الزور: شنّ مسلحون من خلايا تنظيم “الدولة الإسلامية”، منطلقين من عمق البادية السورية، يستقلون دراجات نارية، هجوماً مباغتاً بالأسلحة الخفيفة والمتوسطة، استهدفوا من خلاله نقاط تابعة لميليشيا “حركة النجباء العراقية” الموالية لإيران في بادية الشولا جنوبي دير الزور، مما أدى لمقتل عنصرين وإصابة 2 آخرين بجراح، ولازالت الاشتباكات مستمرة

وبلغت حصيلة القتلى خلال العمليات العسكرية ضمن البادية السورية وفقاً لتوثيقات المرصد السوري 76 قتيلاً منذ مطلع العام 2024، هم:

9 من تنظيم “الدولة الإسلامية” على يد قوات النظام والميليشيات

59 من قوات النظام والميليشيات الموالية لها، من ضمنهم 10 من الميليشيات الموالية لإيران من الجنسية السورية، قتلوا في 26 عملية لعناصر التنظيم ضمن مناطق متفرقة من البادية، تمت عبر كمائن وهجمات مسلحة وتفجيرات في غرب الفرات وبادية دير الزور والرقة وحمص.

و8 أشخاص بينهم طفل بهجمات التنظيم في البادية

وتوزعت العمليات على النحو الآتي:

– 10 عمليات في بادية دير الزور، أسفرت عن مقتل 22 من العسكريين بينهم 6 من الميليشيات الموالية لإيران، و2 من التنظيم

– 11 عمليات في بادية حمص، أسفرت عن مقتل 24 من العسكريين بينهم 1 من الميليشيات الموالية لإيران، و4 من التنظيم، واستشهاد مدني.

– 2 عملية في بادية الرقة، أسفرت عن مقتل 9 من العسكريين، و3 من التنظيم.

– 2 عملية في بادية حماة، أسفرت عن مقتل 1 من العسكريين، 6 أشخاص وطفل.

– 1 عملية في بادية حلب، أسفرت عن مقتل 3 من الميليشيات الموالية لإيران