المرصد السوري لحقوق الانسان

على غرار تركيا.. روسيا تواصل تجنيد السوريين والزج بهم كـ “مرتزقة” لرعاية مصالحها داخل الأراضي الليبية

ماتزال روسيا مستمرة بعملية تجنيد السوريين ضمن مناطق نفوذ النظام السوري، والزج بهم كـ “مرتزقة” في العمليات العسكرية على الأراضي الليبية إلى جانب “الجيش الوطني الليبي” بقيادة المشير خليفة حفتر، حيث رصد المرصد السوري لحقوق الإنسان استمرار عملية التجنيد بشكل متصاعد في كل من درعا والسويداء وحمص والحسكة وحماة ودير الزور، عبر اللعب المتواصل من قبل الروس على الوتر المادي مستغلين سوء الأحوال المعيشية في ظل الانهيار المتواصل بالاقتصاد السوري.

ووفقاً لمصادر المرصد السوري، فإن تعداد المجندين ممن وصلوا إلى ليبيا والذين يستعدون للانتقال، بلغ حتى اللحظة 2700 مرتزق من محافظات الرقة وحمص واللاذقية والحسكة والسويداء ودير الزور، ويتقاضى “مرتزقة” روسيا من الشركات الأمنية الروسية مبلغ شهري يصل إلى 1000 دولار أميركي.

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول