المرصد السوري لحقوق الانسان

على مدار 5 أيام.. هيئة “تحرير الشام” تعتقل 3 نشطاء من مناطق متفرقة في ريفي إدلب وحلب

أفادت مصادر المرصد السوري لحقوق الإنسان، بأن قوة أمنية تابعة لـ “هيئة تحرير الشام” اعتقلت منذ ثلاثة أيام، ناشط إعلامي من أبناء مدينة دارة عزة في ريف حلب الغربي، وذلك عودته من عمله في إدلب إلى منزله في دارة عزة، لأسباب غير معروفة حتى اللحظة، والجدير ذكره أن الناشط يعمل ضمن منظمة مدنية مدعومة من الحكومة التركية، بالإضافة لعمله في تصميم المواقع الإلكترونية ومصور كـ”فري لانسر” لصالح بعض الشبكات المحلية، كما عمل سابقا إعلامي ضمن المجلس المحلي لمدينة دارةعزة، وفي الـ 8 من أبريل / نيسان، اعتقلت هيئة “تحرير الشام” ناشط ثوري كان يعمل مسبقًا كـ “مقاتل” في صفوف المعارضة، حيث جرى اعتقاله من منزله في قرية معراتا في جبل الزاوية جنوبي إدلب وبحسب مصادر المرصد السوري، فإن الناشط جرى استدعائه من قِبل محكمة “هيئة تحرير الشام” ورفض الذهاب، بتهمة “شتم الذات الإلهية” وفقًا لمصادر أهلية، لتقوم قوة أمنية باعتقاله من منزله في جبل الزاوية.

وفي الـ 5 من أبريل/نيسان الجاري، أشار المرصد السوري لحقوق الإنسان، إلى أن قوة أمنية تابعة لـ “هيئة تحرير الشام” اعتقلت ناشطًا إعلاميًا، من مخيم “الأناضول” الواقع في منطقة كفرلوسين الحدودية مع لواء اسكندرون، شمالي إدلب، دون معرفة أسباب الاعتقال، وينحدر الناشط من بلدة كفرنبودة بريف حماة الشمالي.

لتبقى على اطلاع باخر الاخبار يرجى تفعيل الاشعارات

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول