على وقع الاشتباكات المتواصلة في مدينة الباب.. استشهاد سيدة ومقتل عنصر من حركة أحرار الشام ضمن منطقة “درع الفرات”

محافظة حلب: استشهدت سيدة متأثرةً بجراح أصيبت بها، جراء سقوط قذائف الهاون مصدرها مناطق انتشار فرقة الحمزة وحركة أحرار الشام في مدينة الباب، بالقرب من مدرسة التربية الخاصة لرعاية الأطفال من ذوي الاحتياجات الخاصة.
كما قتل عنصر من حركة أحرار الشام، في الاشتباكات الدائرة بين الأخيرة من جهة وجيش الإسلام من جهة أخرى في محيط بلدة سوسيان بريف الباب شمالي حلب.
وفي سياق متصل، استهدفت حركة أحرار الشام وفرقة الحمزة محيط مدينة الباب بقذائف الهاون، ما أسفر عن إلحاق أضرار بممتلكات المدنيين، في حين تتواصل الاشتباكات العنيفة بين الجبهة الشامية وفرقة الحمزة بالقرب من سوق الهال في مدينة الباب بريف حلب الشمالي، وسط حالة من الهرع والخوف بين الأهالي، جراء استهداف الأحياء السكنية الآهلة بالمدنيين بالرشاشات الثقيلة.
وبذلك فقد بلغت حصيلة الخسائر البشرية على خلفية الاقتتال والرصاص العشوائي وشظايا القذائف العشوائية 18 قتيلاً وشهيداً من العسكريين والمدنيين، هم:
– عنصر تابع لحركة أحرار الشام قضى في الاشتباكات الدائرة بين مع “جيش الإسلام” بريف الباب الشمالي
– 2 من فصيل الشرطة العسكرية، قضوا اليوم الخميس في الاشتباكات الدائرة بين “الجبهة الشامية” و”فرقة الحمزة” على طريق قباسين بريف الباب شمالي حلب.
– 4 من فصيل الجبهة الشامية، 2 منهم قضوا الثلاثاء بكوكبة وطريق جنديرس في ريف عفرين، و2 قضوا الأربعاء بقرية قرزيحل بريف عفرين شمال غربي حلب.
– مقاتل في جيش الشرقية قتل الأربعاء باشتباكات مع “العمشات وتحرير الشام” بناحية جنديرس في ريف عفرين.
– مقاتل في جيش الإسلام قتل الأربعاء باشتباكات مع “العمشات وتحرير الشام” بناحية معبطلي في ريف عفرين.
– 4 من هيئة تحرير الشام قضوا الأربعاء الأربعاء باشتباكات مع الجبهة الشامية في قرية قرزيحل بريف عفرين.
– 5 من المدنيين، رجل قضى الثلاثاء في الباب، ومواطنة استشهدت الأربعاء في برج عبدالو بريف عفرين، ومواطنة أخرى استشهدت الأربعاء بعين دارة بريف عفرين، ومواطنة استشهدت في قرزيحل بريف عفرين، وسيدة استشهدت اليوم الخميس في مدينة الباب.
وعدد القتلى والشهداء مرشح للارتفاع لوجود جرحى بعضهم في حالات خطرة، بالإضافة لوجود معلومات عن قتلى آخرين.