عمليات قطع عشرات أشجار الزيتون وفرض الإتاوات والاستيلاء على ممتلكات المدنيين تتواصل من قبل الفصائل التركية في عفرين

121

محافظة حلب: قطع عناصر من صقور حيان حوالي 50 شجرة زيتون في أرض بناحية بلبل في ريف عفرين، لبيعها كحطب للتدفئة والمنفعة المادية، كما أقدم عناصر من جيش الإسلام على قطع حوالي 20 شجرة زيتون في مدينة عفرين شمالي حلب.

وفي سياق منفصل، فرض عناصر من فصيل السلطان مراد إتاوات مالية على أصحاب المحال التجارية ضمن سوق التلل بمدينة عفرين، وفي ناحية راجو فرض فصيل فرقة الحمزة إتاوات تقدر بـ50 بالمئة من إنتاج الزيتون على الأهالي العائدين مؤخرا إلى قراهم في ناحية راجو.

وفي ذات السياق، استولى عناصر من الشرطة العسكرية على بناء سكني كامل مكون من 8 شقق وأربعة محال تجارية بقوة السلاح.

وتعود ملكية البناء السكني إلى مواطن من أهالي ناحية راجو.

في حين قام عنصر من جيش الإسلام على بيع أربعة منازل على طريق قرية ترندة بريف عفرين لقاء مبلغ مالي قدره 900 دولار أمريكي لقاء كل منزل.

وباع عنصر من الجيش الوطني منزلًا في مدينة عفرين لقاء مبلغ مالي قدره 1500 دولار أمريكي، كما باع عنصر من جيش الإسلام منزلا على طريق قرية ترندة بريف عفرين لقاء مبلغ مالي قدره 1000 دولار أمريكي.