عملية اغتيال جديدة في محافظة درعا.. مقتل تاجر مخدرات برصاص مجهولين في الريف الغربي

محافظة درعا: أفادت مصادر المرصد السوري لحقوق الإنسان، بأن مسلحين مجهولين أطلقوا النار على رجل أثناء وقوفه أمام منزله ليلة أمس في بلدة العجمي بالريف الغربي من محافظة درعا، مما أدى لمقتله على الفور.
وبحسب مصادر أهلية، فإن الشاب يعمل بتجارة وترويج المخدرات في المنطقة وسبق أن كان عنصرًا ضمن مجموعة محلية تابعة لـ “الفرقة الرابعة” يترأسها شخص من أكبر تجار المخدرات في المنطقة.
وبذلك، فقد بلغت حصيلة الاستهدافات في درعا، منذ مطلع شهر يناير/كانون الثاني، وفقاً لتوثيقات المرصد السوري 273 استهدافا جرت جميعها بطرق وأساليب مختلفة، وتسببت بمقتل 227 شخص، هم: 113 من المدنيين بينهم سيدتين و5 أطفال، و92 من العسكريين تابعين للنظام والمتعاونين مع الأجهزة الأمنية وعناصر “التسويات”، و11 من المقاتلين السابقين ممن أجروا “تسويات” ولم ينضموا لأي جهة عسكرية بعدها، وعنصر سابق بتنظيم “الدولة الإسلامية” و7 مجهولي الهوية و3 عناصر من الفيلق الخامس والمسلحين الموالين لروسيا.