عناصر “الجيش الوطني” الموالي لتركيا يعتدون بالضرب على رجل وزوجته في ريف عفرين

274

محافظة حلب: تشاجر شخص كان برفقة زوجته، مع عناصر من “الجيش الوطني” على حاجز الباسوطة بريف عفرين، سرعان ما تجمع عناصر الحاجز واعتدوا على المواطن وزوجته بالضرب ووجهوا إهانات لهما، ثم ضردوهما من منطقة الحاجز.
وفي سياق ذلك، طالب مسلحون من قبيلة الموالي التي ينتمي إليها المواطن وزوجته، بالاستنفار والتوجه إلى قرية الباسوطة لمحاسبة المعتدين.
وفي 13 حزيران الجاري، اندلعت اشتباكات مسلحة عنيفة بين عناصر من “جيش النخبة” المنضوي تحت راية “الجيش الوطني” الموالي لتركيا، من طرف، ومسلحين من أبناء قبيلة الموالي بالقرب من “قلعة النبي هوري” بناحية شران بريف عفرين شمال غربي حلب، مما أدى لإصابة عنصرين من فصيل “جيش النخبة”، ووقوع عدد من الإصابات بين صفوف المدنيين بينهم امرأة وطفلين.