المرصد السوري لحقوق الانسان

عناصر في قسد يطلقون النار على أحد المهربين في بلدة الشحيل ويصيبون منازل المدنيين بالرصاص العشوائي

أقدم عناصر من قوات سوريا الديمقراطية، المتمركزين على ضفة نهر الفرات بحي الشبكة ضمن بلدة الشحيل شرقي دير الزور، على إطلاق النار باتجاه أحد المهربين في المنطقة أثناء محاولته لتهريب أشخاص عبر النهر، إلا أن الرصاص العشوائي أصاب منازل المدنيين في الحي، وتسبب بإصابة شخص بجراح.

وكان المرصد السوري نشر في الـ 24 من الشهر الجاري، أن قوات سوريا الديمقراطية، وضعت نقاط مراقبة عند المعابر النهرية بين ضفتي “نهر الفرات”، ولم يعلم حتى اللحظة مهمة النقاط تلك، فيما إذا ستكون لإيقاف عمليات التهريب فقط من بلدة الشحيل في ريف ديرالشرقي، نحو بلدة بقرص الخاضعة لسيطرة قوات النظام، أم لأسباب أخرى أيضاً.

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول