عنصران من تنظيم “الدولة الإسلامية” يتجولان في شوارع البصيرة شرقي دير الزور ويطلبان من النساء الالتزام باللباس الشرعي

63

أفادت مصادر المرصد السوري لحقوق الإنسان، بأن عنصرين من تنظيم “الدولة الإسلامية” يحملان أسلحة رشاشة تجولا في شوارع مدينة البصيرة بالريف الشرقي من محافظة دير الزور، وأبلغوا النساء اللاتي يعملن ضمن المحال التجارية بضرورة “الالتزام باللباس الشرعي” على حد وصفهم، وحذروهم من مخالفة الأوامر.

ونشر المرصد السوري في الثاني من ديسمبر المنصرم، بأن 4 عناصر من من تنظيم “الدولة الإسلامية” تجولوا في شوارع مدينة البصيرة بريف دير الزور الشرقي على دراجات نارية، وهتفوا للتنظيم ورددوا عبارة ” باقية.. باقية”، وحطموا “أركيلة” في حارة جورية، قبل أن يلوذوا بالفرار إلى جهة مجهولة.
وتشهد مناطق ريف دير الزور نشاطا لخلايا تنظيم “الدولة الإسلامية، التي تستهدف قوات سوريا الديمقراطية والمدنيين ميسوري الحال الذين يرفضون دفع “الزكاة” لهم، عبر تهديدهم بالقتل في حال رفض دفع “الزكاة”.