عنصر من الفصائل الموالية لأنقرة يعتدي بالضرب المبرح على مواطن في مدينة الباب

محافظة حلب: أفاد نشطاء المرصد السوري لحقوق الإنسان، بأن عنصر من فصيل “السلطان محمد الفاتح”، اعتدى بالضرب المبرح على المواطن (خ.س) أمام زوجته، وذلك على الطريق الواصل بين مدينة الباب وقرية الفيخة بريف حلب الشرقي، على خلفيّة خلافات شخصية بين الطرفين، ولدى محاولة الشاب رفع دعوى ضد العنصر، امتنعت الشرطة العسكرية من فتح ضبط بالواقعة واكتفت بمطالبة الشاب بحل القضية “بالتراضي”.
وكان المرصد السوري أفاد بتاريخ 26 أيار الفائت بتعرض مواطن من أهالي قرية العمية التابعة لمدينة الباب يكملك محلاً لتصليح الدراجات النارية للضرب المبرح بواسطة أداة معدنية من قبل عنصر من فصيل الجبهة الشامية على خلفية مطالبة المواطن لديونه المتراكمة على العنصر،ما أدى إلى إصابته بحروح في رأسه.

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد