عن طريق الخطأ.. مقتل عنصر ضمن فصائل “الجيش الوطني” الموالي لتركيا داخل مدينة عفرين

محافظة حلب: أفاد نشطاء المرصد السوري لحقوق الإنسان، من داخل مدينة عفرين الخاضعة لسيطرة القوات التركية والفصائل الموالية لها، بأن عنصر ضمن لواء “صقور الشمال” الموالي لتركيا، قُتل برصاصة خرجت عن طريق الخطأ من بندقية عنصر آخر، كان برفقته داخل أحد مقرات الفصيل في مدينة عفرين.

وفي 26 يونيو/حزيران، أشار المرصد السوري لحقوق الإنسان إلى أن الانفجار الذي ضرب مدينة عفرين اليوم، استهدف ضابط في الشرطة الموالية لتركيا، ينحدر من قرية شوارغة في ريف حلب الشمالي، وأسفر عن مقتله برفقة طفلة وشخص ثالث مجهول الهوية.

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد