عوائل مهجرة منسية تعيش أوضاعاً كارثية وتفتقد لجميع مقومات الحياة من مواد تدفئة وأدوية وسط تفشي الأمراض الخطيرة “الكوليرا” و”الحصبة”، وتخاذل المنظمات الإنسانية