عودة الهدوء للحدود السورية – الأردنية بعد نحو 72 ساعة من الاشتباكات

1٬281

محافظة السويداء: عاد الهدوء للمناطق الواقعة على الحدود السورية-الأردنية، بريف محافظة السويداء، وذلك بعد نحو 72 ساعة من الاشتباكات بين مهربي “المخدرات” والقوات الأردنية، وتنفيذ سلسلة من الغارات الجوية من قبل سلاح الجو الأردني على مزارع تابعة لتجار “المخدرات بريف السويداء.

ونفذ الطيران الحربي الأردني غارات جوية استهدفت مزرعة في بلدة ذيبين بريف السويداء الجنوبي، بالقرب من الحدود السورية الأردنية، ما أدى إلى تدمير المزرعة بشكل كامل، ومقتل 4 أشخاص بينهم سيدة وطفلين.

كما قتل شخص آخر في الغارات الجوية الأردنية، استهدفت مزرعة فيصل السعدي بالقرب من مدينة صلخد بريف السويداء.

وجاءت الغارات بعد إعلان الجيش الأردني، عن اعتقال مجموعة مهربين ومصادرة كميات كبيرة من الأسلحة، أثناء محاولتهم الدخول إلى الأراضي الأردنية.

ويشار بأن المنطقة الحدودية بريف السويداء بين سوريا والأردن تعد من أهم المناطق التي تنشط فيها عمليات التهريب من قبل مهربين يعملون لصالح “حزب الله” اللبناني، حيث تعد الأردن نقطة انطلاق للمخدرات المهربة باتجاه دول الخليج.