عون يبحث مع الأسد ترسيم الحدود البحرية مع إسرائيل

ذكرت صحيفة “الأخبار” اللبنانية يوم السبت، أن الرئيس ميشال عون أجرى قبل يومين اتصالا بالرئيس السوري بشار الأسد، وبحث معه العلاقات الثنائية، وترسيم الحدود البحرية بين البلدين.

وقالت إن الرئيسين اتفقا على تشكيل وفود رسمية من الوزارات والإدارات في البلدين، لعقد اجتماعات في بيروت ودمشق للتوصل سريعا إلى اتفاق، خصوصا أن نقاط النزاع ليست من النوع غير القابل للعلاج، وإن كانت تحتاج إلى نقاش تقني وقانوني.

وأضافت أن عون والأسد أكدا أن المباحثات ستتم دون أي وسيط وأن ما سيتفق عليه الطرفان سيتم توثيقه بمعاهدة بين البلدين ولا يكون شبيها في أي حال من الأحوال بما جرى مع إسرائيل، لا لناحية وجود وسيط أمريكي أو حاجة إلى ضمانات أممية أو دولية ولا إلى تفاوض غير مباشر.

وأكدت “الأخبار” أن الجهات المعنية في البلدين باشرت إعداد الأوراق الخاصة بالإحداثيات والخطوط الخاصة بالمناطق الاقتصادية الخالصة لكلا الجانبين.

وكان عون قد أعلن الموافقة على الصيغة النهائية لاتفاق ترسيم الحدود البحرية مع إسرائيل، واعتبر أن الاتفاقية تتجاوب مع مطالب لبنان وتحفظ حقوقه كاملة.

المصدر: RT

الآراء المنشورة في هذه المادة تعبر عن راي صاحبها ، و لاتعبر بالضرورة عن رأي المرصد.