عيار ناري يودي بحياة طفل في ريف حماة

1٬090

محافظة حماة: فارق طفل 16 عاما حياته، إثر تعرضه لطلق ناري خرج من بندقية حربية لوالده، أثناء عبثه بها وذلك في منزل ذويه بقرية زهرة العاصي بريف حماة الجنوبي.

ويأتي ذلك في ظل فوضى انتشار السلاح بين المدنيين في مناطق سيطرة قوات النظام وخصوصا الفئات العمرية الشابة وعدم سن قوانين رادعة تحظر استخدامه.

وأشار المرصد السوري في 15 كانون الثاني الجاري إلى أن سيدة أصيبت بطلق ناري طائش في مدينة تلبيسة بريف حمص الشمالي نقلت على إثرها إلى إحدى المستشفيات لتلقي العلاج اللازم، وذلك عقب وقوع اشتباكات مسلحة بين عائلتين من أهالي المدينة، بينما رفضت الأجهزة الأمنية التابعة للنظام التدخل لإنهاء الاشتباكات، وسط مطالبة الأهالي بتحمل مسؤولياتها لحماية أرواحهم.