غارات تطال ريف حماة الشمالي الشرقي وتجدد الاشتباكات على محاور في أطراف دمشق وغوطتها الشرقية

33

محافظة حماة – المرصد السوري لحقوق الإنسان:: قصفت قوات النظام مناطق في الأراضي الزراعية لبلدة اللطامنة، بريف حماة الشمالي، ولم ترد أنباء عن إصابات، في حين نفذت الطائرات الحربية غارات استهدفت مناطق أبو دالي وأماكن أخرى في الريف الشمالي الشرقي لحماة، بالتزامن مع استمرار الاشتباكات بين قوات النظام المدعمة بالمسلحين الموالين لها من جهة، ومقاتلي هيئة تحرير الشام والفصائل الإسلامية من جهة أخرى على محاور الطليسية والقاهرة وأم تريكية، وسط قصف من قبل قوات النظام على مناطق القتال.

 

سقطت عدة قذائف على مناطق في أطراف بلدة عين ترما من جهة المتحلق الجنوبي، في الغوطة الشرقية، ولم ترد أنباء عن إصابات، وسط اشتباكات متجددة، بين قوات النظام والمسلحين الموالين لها من جهة، وفيلق الرحمن من جهة أخرى، في محيط المنطقة، ترافق مع سقوط عدة صواريخ، يعتقد أنها من نوع أرض – أرض، أطلقتها قوات النظام على مناطق الاشتباك، فيما كان نشر المرصد السوري قبل ساعات أنه أن الاشتباكات استمرت بوتيرة متفاوتة العنف، بين قوات النظام المدعمة بالمسلحين الموالين لها من جهة، ومقاتلي فيلق الرحمن من جهة أخرى، حتى فجر اليوم الاثنين الـ 9 من تشرين الأول / أكتوبر من العام الجاري 2017، على محاور في محيط المتحلق الجنوبي من جهتي حي جوبر وعين ترما، كما شهد حي جوبر قصفاً مكثفاً بعشرات القذائف التي أطلقتها قوات النظام وسقطت على الحي، بالتزامن مع اشتباكات مستمرة بعنف خلال ساعات الليلة الفائتة، بين الطرفين، في محوري طيبة والمناشر بحي جوبر

 

وكان المرصد السوري لحقوق الإنسان نشر ليل أمس أنه شهدت أطراف العاصمة الشرقية ومناطق في الأطراف الغربية للغوطة الشرقية، قصفاً مكثفاً من قوات النظام بالصواريخ، حيث رصد المرصد السوري لحقوق الإنسان استهداف قوات النظام لمناطق في أطراف جوبر وعين ترما بـ 16 صاروخ يعتقد أنها من نوع أرض – أرض، بالتزامن مع اشتباكات عنيفة بين قوات النظام المدعمة بالمسلحين الموالين لها من جانب، وفيلق الرحمن من جانب آخر، على محاور في محور المناشر بحي جوبر ومحاور أخرى في محيط المتحلق الجنوبي من جهة دمشق والغوطة الشرقية