غارات روسية مكثفة تستهدف خان شيخون شمال غرب سوريا

قصفت الطائرات الحربية مناطق في حرش معرة النعمان غربي مدينة معرة النعمان، ولم ترد أنباء عن وقوع إصابات، وفقا للمرصد السوري لحقوق الانسان.

واشار المرصد ان الطائرات الحربية نفذت غارتين استهدفتا أماكن في منطقة بداما الواقعة في الريف الغربي لمدينة جسر الشغور، ومعلومات مؤكدة عن سقوط جرحى، في حين نفذت الطائرات الحربية 3 غارات استهدفت منطقة مركز الدفاع المدني والمركز الطبي في خان شيخون بريف إدلب الجنوبي.

 وكان المرصد السوري لحقوق الإنسان اعلن صباح اليوم أن الطائرات الحربية نفذت ما لا يقل عن 15 غارة استهدفت فيها عدة مناطق في مدينة خان شيخون بالريف الجنوبي لإدلب، حيث استهدفت الطائرات التي يرجح أنها روسية، بحسب المرصد، المدينة بالرشاشات الثقيلة وبالصواريخ وبمواد تتساقط على شكل كتل لهب فوق الأهداف التي يتم قصفها من الطائرات، الأمر الذي تسبب باندلاع نيران في مناطق القصف وفي أضرار مادية، دون ورود معلومات إلى الآن عن الخسائر البشرية.

وكانت المدينة تعرضت في الرابع من نيسان الجاري، لهجوم كيماوي، اتهمت فيه اطراف محلية ودولية، نظام الأسد بتنفيذها، ما تسبب بمقتل ما يزيد عن 100 مدني وإصابة 400 آخرين.

الى ذلك، ازداد عدد قتلى التفجير الذي استهدف قافلة حافلات خارج حلب الاحد الى 126 شخصا على الأقل حسب ما ذكر المرصد السوري لحقوق الانسان مشيرا الى انه من المتوقع ان يرتفع عدد القتلى. وكانت القافلة تقل خمسة آلاف شخص على الأقل بينهم مدنيون وعدد من المقاتلين الموالين للأسد الذين سُمح لهم بالخروج الآمن من كفريا والفوعة .

المصدر: الان