غارات سورية تستهدف مدينة استراتيجية في الشمال بعد سيطرة المعارضة عليها

كثف الطيران الحربي السوري، الأحد، غاراته الجوية على مناطق عدة في جسر الشغور، شمال غرب سوريا، غداة سيطرة «جبهة النصرة» وكتائب متشددة بالكامل على هذه المدينة الاستراتيجية، وفق «المرصد السوري لحقوق الإنسان».
وقال المرصد إن «الطيران الحربي نفذ 20 غارة على مناطق في مدينة جسر الشغور ومحيطها».
ولم يشر إلى خسائر بشرية، لكنه أفاد بارتفاع حصيلة قتلى غارات السبت إلى أكثر من 27 شخصًا.
وتعرضت المدينة لقصف جوي مكثف إثر انسحاب قوات النظام منها، السبت، بعد خوضها اشتباكات عنيفة ضد مقاتلي «النصرة» والكتائب المتشددة منذ الخميس الماضي.
وقال مدير المرصد، رامي عبدالرحمن، إن «مدنيين 2 على الأقل و20 مقاتلاً قضوا جراء قصف الطيران الحربي على مناطق في وسط جسر الشغور، السبت، بالإضافة إلى وجود 5 جثث لم يتم التعرف على هويات أصحابها».
ولفت إلى أن «عدد القتلى مرشح للارتفاع بسبب وجود عشرات الجرحى بعضهم في حالات خطرة».
ولا تزال المعارك مستمرة بين قوات النظام ومقاتلي المعارضة جنوب المدينة، بحسب المرصد.

 

المصدر: الحدث نيوز