غارات لطائرات حربية على عدة مناطق في ريف حلب الشمالي الشرقي

21

محافظة حلب- المرصد السوري لحقوق الانسان:: استهدفت الفصائل الاسلامية تمركزات لقوات النظام في ريف حلب الجنوبي بقذائف الهاون، وانباء عن قتلى وجرحى في صفوف قوات النظام والمسلحين الموالين لها، بينما نفذت طائرات حربية يعتقد أنها روسية عدة غارات على مناطق في مدينة الباب بريف حلب الشمالي الشرقي والتي يسيطر عليها تنظيم “الدولة الاسلامية” ما أدى لسقوط جرحى، في حين قصف الطيران المروحي بالبراميل المتفجرة مناطق في اطراف حي الراشدين بمدينة حلب،  بينما تستمر الاشتباكات في ريف حلب الجنوبي وقرب طريق حلب -دمشق – الدولي، بين قوات النظام والمسلحين الموالين لها من جنسيات سورية وعربية وآسيوية من جهة، والفصائل المقاتلة والإسلامية والحزب الإسلامي التركستاني وجبهة النصرة (تنظيم القاعدة في بلاد الشام) من جهة أخرى، بالتزامن مع قصف متبادل بين الطرفين على مناطق الاشتباكات، كذلك قصفت طائرات التحالف الدولي فجر اليوم مناطق قرب سد تشرين بريف حلب الشمالي الشرقي، دون انباء عن اصابات، بينما قصفت الفصائل الاسلامية مناطق في بلدتي نبل والزهراء اللتين يقطنهما مواطنون من الطائفة الشيعية دون انباء عن اصابات، في حين أبلغت مصادر موثوقة نشطاء المرصد السوري لحقوق الإنسان، أن تنظيم “الدولة الإسلامية” اعتقل أكثر من 20 مواطناً بينهم نساء وأطفال، كانوا يحاولون الخروج من مناطق سيطرة التنظيم الى مناطق سيطرة الكتائب المقاتلة قرب قرية حربل بريف حلب الشمالي، حيث تشهد المناطق الحدودية بين سوريا وتركيا حالات احتيال من قبل “المهربين” الذي يقومون بنقل المواطنين ما بين مناطق سيطرة الطرفين، ايضا قصفت قوات النظام مناطق في حي العامرية بمدينة حلب، دون معلومات عن خسائر بشرية.