غارات مكثفة لطائرات حربية على مناطق في ريف حلب الشمالي والشمالي الشرقي واشتباكات عنيفة في الريف الجنوبي

محافظة حلب- المرصد السوري لحقوق الانسان:: تستمر الاشتباكات بين جبهة النصرة (تنظيم القاعدة في بلاد الشام) والفصائل الإسلامية والمقاتلة والحزب الاسلامي التركستاني من جانب، وقوات النظام وحزب الله اللبناني والمسلحين الموالين لها من جنسيات عربية وغير عربية من جانب آخر، على عدة محاور بريف حلب الجنوبي، حيث تركزت الاشتباكات بقرية بانص ومعلومات عن سيطرة الفصائل الإسلامية والمقاتلة النصرة عليها، ايضا قصفت طائرات حربية يعتقد بانها روسية، مناطق في مدينة اعزاز واطراف قريتي باشكوي والطامورة ومناطق أخرى في  بلدتي حيان وعندان بريف حلب الشمالي، دون انباء عن خسائر بشرية، كما نفذت طائرات حربية يعتقد أنها روسية مزيد من الغارات على مناطق في مدينة منبج بريف حلب الشمالي الشرقي، والتي يسيطر عليها تنظيم “الدولة الاسلامية”، بينما سقطت قذيفتان اطلقتهما الكتائب المقاتلة على مناطق  في حي الموكامبو الخاضع لسيطرة قوات النظام ما ادى لاصابة عدة مواطنين بجراح واحتراق عدة سيارات في المنطقة، كذلك سقطت قذيفة اخرى اطلقتها الكتائب المقاتلة على منطقة في حي المحافظة الخاضع لسيطرة قوات النظام، ما ادى لسقوط جرحى، ايضا تدور اشتباكات عنيفة بين قوات النظام والمسلحين الموالين لها من جهة، والفصائل الاسلامية والمقاتلة من جهة اخرى، في محيط حي بني زيد، ترافق مع قصف قوات النظام على مناطق الاشتباك.