غالبيتهم ممن اعتقلوا بعد سيطرة النظام على محافظة درعا.. أجهزة النظام الأمنية تفرج عن نحو 40 معتقل من أبناء المحافظة

محافظة درعا: أفرجت الأجهزة الأمنية التابعة للنظام السوري، عن 38 معقتلًا من أبناء محافظة درعا اليوم، وذلك من مبنى صالة المحافظة بدرعا المحطة، ووفقًا لنشطاء المرصد السوري، فإن المفرج لا علاقة لهم بمعتقلي الرأي وجميعهم جرى اعتقالهم بعد سيطرة النظام على محافظة درعا عام 2018، بتهم وجرائم جنائية.

وفي 26 يونيو/حزيران، أشار المرصد السوري لحقوق الإنسان، إلى أن أجهزة النظام الأمنية أطلقت سراح 34 معتقلًا من سجونها، جلهم من أبناء الريف الدمشقي، ممن “لم تتلطخ أيديهم في الدماء” بحسب وصفها.
وينحدر المعتقلون الذين أفرج عنهم اليوم، من مناطق الضمير وعدرا البلد ودير العصافير والقلمون، بريف دمشق.