«فابيوس»: غارات «التحالف الدولي» لم توقف زحف «داعش» نحو «كوباني»

أكد وزير الخارجية الفرنسي، لوران فابيوس، أن مدينة كوباني الكردية الواقعة على الحدود بين سوريا وتركياتشهد مأساة تستوجب أن يتحرك الجميع من أجلها.

وقال «فابيوس»، أمام الجمعية الوطنية الفرنسية «البرلمان»، إن إعلام إرهابي داعش باتت ترفرف على مشارف كوباني وأنه للأسف لم يوقف أي شيء هجوم داعش عليها، بالرغم من قرب القوات التركية المتمركزة على مسافة بضعة كيلومترات والتي استقبلت نحو ٢٠٠ ألف لاجىء منذ عدة أيام ومن الغارات الجوية التي يشنها «التحالف الأمريكي العربي» والتي لم تستطع وقف الزحف الإرهابي.

وأشار «فابيوس»، أن فرنسا تحشد جهودها من أجل كوباني وتجري اتصالات مع الجانب التركي سواء على مستوى وزير الخارجية أو الرئيس التركي لبحث كيفية التحرك في مواجهة هذا الوضع الملح.

وأضاف أن فرنسا على اتصال وثيق مع الولايات المتحدة التي ستواصل توجيه ضربات في تلك المنطقة الواقعة شمال سوريا، كما أنها تعزز من تعاونها مع القوات المسلحة التي تحارب داعش على الأرض.

بوابة فيتو

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد