فرقة “السلطان مُراد” تجري عملية تبادل أسرى مع النظام في معبر أبو الزندين قرب مدينة الباب شرقي حلب

محافظة حلب: رصد نشطاء المرصد السوري لحقوق الإنسان، عملية تبادل أسرى، جرت بين قوات النظام من جهة، وفرقة “السطان مُراد” من جهة أخرى في معبر أبو الزندين الواقع قرب مدينة الباب في ريف حلب الشرقي، حيث جرى الإفراج عن 5 معتقلين من قبل النظام، مقابل 5 آخرين أفرجت عنهم فرقة “السطان مُراد” التي منعت وسائل الإعلام من دخول المعبر وتغطية عملية التبادل، ولم يتسنى للمرصد السوري معرفة هوية المفرج عنهم من كلا الطرفين إذا ماكانوا مدنيين أم عسكريين، وتفاصيل أُخرى حول اعتقالهم.

وكان المرصد السوري لحقوق الإنسان قد أشار في 12 أيار/مايو المنصرم، إلى عملية تبادل للأسرى بين قوات النظام والفصائل الموالية لتركيا، ووفقًا لمصادرنا فإن عملية التبادل شملت الإفراج عن امرأة وشابين وآخرين كانوا معتقلين لدى قوات النظام، مقابل الإفراج عن عدد من أسرى من قوات النظام في سجون الفصائل، إضافة لوجود جثث، حيث تمت العملية في معبر أبو الزندين في ريف مدينة الباب شرقي حلب، وبإشراف الهلال الأحمر السوري.

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد