” فرقة الهندسة” تتمكن من تفكيك عبوة ناسفة وضعتها امرأة وسط مدينة الباب شرقي حلب

محافظة حلب – المرصد السوري لحقوق الإنسان: علم المرصد السوري، بأن “فرقة الهندسة” التابعة لجهاز الشرطة في مدينة الباب، تمكنت من تفكيك عبوة ناسفة موضوعة ضمن “كيس”، ركنتها امرأة قرب دوار السنتر وسط مدينة الباب الخاضعة لسيطرة القوات التركية والفصائل الموالية لها، في ريف حلب الشمالي الشرقي.

وفي 7 يناير/كانون الثاني، رصد المرصد السوري لحقوق الإنسان عملية قتل جديدة، ضمن مناطق سيطرة غرفة عمليات “درع الفرات” بريف حلب، حيث قتل شخص وأصيب آخرين بجراح جراء استهدافهم بالرصاص من قبل مسلحين مجهولين، في شارع الكورنيش ضمن مدينة الباب شرقي حلب، وذلك بعد منتصف ليل الأربعاء – الخميس.

وكان المرصد السوري وثق في 6 يناير/كانون الثاني، إصابة ناشط إعلامي بجروح خطيرة، جراء استهدافه بالرصاص من قبل مسلحين مجهولين في شارع الكورنيش بمدينة الباب الخاضعة لنفوذ الفصائل الموالية لتركيا شرقي حلب.

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد