المرصد السوري لحقوق الانسان

فرق الإنقاذ تعثر على رفات 13 جثة مجهولة الهوية في مدينة الباب شرقي حلب

محافظة حلب – المرصد السوري لحقوق الإنسان: أفادت مصادر المرصد السوري، بأن فرق الإنقاذ عثرت يوم أمس الخميس، على رفات 6 جثث تعود لأشخاص مجهولي الهوية، وذلك بعد قيامهم بعمليات بحث تحت الأنقاض عند طريق السد على أطراف مدينة الباب شرقي حلب، ليرتفع العدد الكلي للجثث التي عُثر عليها خلال اليومين المنصرمين، إلى 13 حيث تم تسليمها إلى مشفى مدينة الباب، بالتزامن مع استمرار عمليات البحث في المنطقة، المرصد السوري أشار أمس الأول إلى أن فرق “الدفاع المدني” عثرت على مقبرة جماعية تضم جثث مجهولة الهوية في ريف حلب الشرقي، حيث تمكنت الفرق من انتشال 7 جثت،وذلك أثناء العمل بإزالة أنقاض في منطقة طريق السد على أطراف مدينة الباب بريف حلب الشرقي، فيما تواصل فرق الإنقاذ عمليات البحث وانتشال جثث أخرى من الموقع ذاته.

وكان المرصد السوري لحقوق الإنسان قد علم، في 28 أكتوبر/تشرين الأول من العام 2020 الفائت، بأن “القوى الأمنية” في مدينة إعزاز شمالي حلب، عثرت على جثة مدفونة قرب حاجز الشط التابع لـ”الشرطة العسكرية” في المدينة، وعند البحث تبين وجود 6 جثث أخرى في ذات المكان، ما يرجح وجود مقبرة جماعية لأشخاص جرى تصفيتهم إبان تواجد تنظيم “الدولة الإسلامية” في المنطقة.

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول