فريق عسكري يفجر عبوة ناسفة ويفكك أخرى في حي التضامن بالعاصمة دمشق

محافظة دمشق: فجر فريق مختص من القوى العسكرية التابع للنظام السوري عبوة ناسفة، كانت مزروعة أسفل سيارة قرب أبنية مسبق الصنع بحي التضامن في العاصمة دمشق، كما فككت فرق الهندسة عبوة ناسفة في ساحة جامع الزبير بن العوام في الحي ذاته، دون ورود معلومات عن خسائر بشرية.

وكان نشطاء المرصد السوري قد رصدوا، في 20 أكتوبر، أن العاصمة السورية دمشق استفاقت على تفجيرين مزدوجين سمعا في مناطق منها، ناجمين عن استهداف حافلة مبيت تابعة لقوات النظام بعبوتين ناسفتين عند جسر الرئيس وسط العاصمة دمشق، صباح اليوم الأربعاء، ما أدى لسقوط خسائر بشرية، حيث قتل 14 عنصر على الأقل، وعدد القتلى مرشح للارتفاع لوجود جرحى بعضهم في حالات خطرة، بالإضافة لوجود معلومات عن قتلى آخرين، كما جرى تفكيك عبوة ناسفة ثالثة كانت معدة للتفجير.

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد