فصائل إسلامية تعدم 3 رجال في سراقب، وتجلد آخراً في ريف حلب الجنوبي

علم المرصد السوري لحقوق الإنسان  من مصادر موثوقة أن فصائل إسلامية أقدمت على إعدام 3 شبان في ساحة بمنطقة رأس السوق الجنوبي في بلدة سراقب في ريف إدلب، بتهمة “الخطف والسرقة والسلب والإفساد في الأرض”، حيث أطلق النار عليهم وسط تجمهر لعشرات المواطنين بينهم أطفال.

 

 

محافظة حلب – المرصد السوري لحقوق الإنسان:: أبلغت مصادر موثوقة نشطاء المرصد السوري لحقوق الإنسان أن فصائل إسلامية في ريف حلب الجنوبي قامت بجلد شاب بتهمة “شتمه للنبي عليه الصلاة والسلام”،، أيضاً استهدف مقاتلون بعدة قذائف مناطق في بلدتي نبل والزهراء بريف حلب واللتان يقطنهما مواطنون من الطائفة الشيعية، كما استهدفت الكتائب الإسلامية بصاروخ غراد مطار النيرب العسكري شرق مدينة حلب، كذلك سقطت عدة قذائف هاون أطلقها مقاتلون على مناطق في شارعي تشرين والنيل بمدينة حلب، ومناطق أخرى في مساكن السبيل ما أدى لسقوط عدد من الجرحى، بالإضافة لأضرار مادية في ممتلكات مواطنين.