فصائل إسلامية في سوريا تطرد الجهاديين من قرية بحلب

39

طردت فصائل إسلامية في سوريا جهاديي تنظيم داعش، من قرية في محافظة حلب، حسب المرصد السوري لحقوق الانسان.

وقال المرصد “تمكنت الفصائل المقاتلة والإسلامية من استعادة السيطرة على قرية البل بريف حلب الشمالي، التي كان يسيطر عليها تنظيم داعش”.

وقال مدير المرصد رامي عبد الرحمن “الهدف الرئيسي لتنظيم داعش هو قطع هذا المعبر”.

وأضاف المصدر نفسه، أن المعارك أوقعت 29 قتيلا على الأقل، في أقل من 24 ساعة، 14 في صفوف الفصائل الإسلامية و15 من التنظيم المتطرف.

من جهة ثانية، قال ناشطون، إن معارك عنيفة تدور بين الطرفين في محيط بلدة مارع أحد المعاقل الرئيسية للفصائل الإسلامية في هذه المحافظة الذي يريد تنظيم داعش، السيطرة عليها.

وأضاف الناشطون، أن معارك تدور بين جهاديي التنظيم وفصائل إسلامية في محيط بلدة مارع.

وصرح مأمون أبو عمر مدير وكالة شهبا المحلية في حلب، أن “داعش حاول مرارا السيطرة على مارع”، مضيفا أنه هدف استراتيجي بالنسبة للتنظيم، لأن الفصائل الإسلامية تحصل على إمدادات من مارع”.

وقال مأمون “يحاول تنظيم داعش محاصرة المدينة من خلال احتلال القرى المجاورة” مشيرا إلى وقوع معارك خلال الساعات الـ24 الأخيرة في بلدتين مجاورتين على الأقل.

 

المصدر: الشروق