فصائل مقربة من تنظيم “الدولة الإسلامية” تجدد هجومها على مقرات فصائل في مدينة الضمير شرق العاصمة

محافظة ريف دمشق- المرصد السوري لحقوق الانسان:: دارت بعد منتصف ليل الثلاثاء – الاربعاء اشتباكات بين قوات النظام والمسلحين الموالين لها من جهة، والفصائل الاسلامية والمقاتلة من جهة اخرى في منطقة المرج بالغوطة الشرقية، ترافق مع تنفيذ طائرات حربية يرجح أنها روسية غارتين على مناطق الاشتباك وانباء عن خسائر بشرية في صفوف الطرفين، بينما دارت بعد منتصف ليل امس اشتباكات بين الفصائل الاسلامية والمقاتلة من جهة ولواء الصديق ورجال الملاحم وحصن الاسلام المقربة لدى تنظيم “الدولة الاسلامية” من جهة اخرى في مدينة الضمير اثر هجوم من الاخير على مقرات للفصائل الاسلامية في المدينة، بينما قصفت قوات النظام ليل امس مناطق في اطراف بلدة الريحان قرب مدينة دوما بالغوطة الشرقية بقذائف الهاون، ما ادى لاضرار مادية.