فصائل من ريف حلب الشمالي تحمل التحالف مسؤولية تنفيذ الطيران التركي لمجزرتي جب الكوسا ومغر الصريصات

أعلنت عدة فصائل مقاتلة ببيان لها ادانة “مجازر طيران التحالف”بحق المدنيين في جرابلس وريفها وجاء في البيان” في ظل هذا التصعيد المتعمد من قبل القوى الإقليمية والدولية على ثوارنا وأهلنا في سوريا عامة وفي ريف حلب الشمالي وجرابلس خاصةً، وتدخل القوات التركية في احتلال جزء من الأراضي السورية في جرابلس والقصف المتعمد من قبل الطيران الحربي على بلدة الصريصات وبئر كوسا وارتكابها المجازر الوحشية بحق المدنيين العزل من شيوخ وأطفال ونساء راح ضحيتها عشرات الشهداء والجرحى، نحن الفصائل الثورية من الجيش السوري الحر : جيش الثوار – اللواء 99 مشاة – لواء السلاجقة – قوات جبهة الأكراد – لواء مغاوير حمص – لواء الشمال الديمقراطي – لواء الحمزة – قوات العشائر بريف حلب – لواء المهام الخاصة – كتائب ثوار أرفاد، ندين ونستنكر بأشد العبارات دعم الأتراك للفصائل المتطرفة والصمت الدولي تجاه ما يحدث في الشمال السوري ونقف في خندق واحد إلى جانب مجلس جرابلس العسكري وأهلنا المدنيين في جرابلس وريفها لمواجهة الإعتداءات التي حصلت في الأيام الأخيرة””.

 

وأضاف البيان قائلاً:: “” وفي ظل الصمت العالمي المتعمد من هيئة الأمم المتحدة ومجلس الأمن والمنظمات الدولية والإقليمية ومؤسسات حقوق الإنسان، نحمل التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة الأمريكية مسؤولية ما حصل من مجازر بحق المدنيين العزل في جرابلس وريفها، إثر استهدافها بالطيران الحربي مع أن مواقع تنظيم داعش لا تبعد سوى أمتار عن القرى المحررة ولا يستهدفها الطيران الحربي لدى التحالف””.