فصيل “فرقة الحمزة” يـ ـعـ ـتـ ـقـ ـل مواطنين اثنين في عفرين و”أحرار الشرقية” يخلي سبيل مواطن لقاء فدية مالية

محافظة حلب: أقدم عناصر دورية تابعة لفصيل “فرقة الحمزة” أواخر شهر تشرين الثاني الفائت على اعتقال مواطنين اثنين من أهالي ناحية بلبل بريف عفرين، دون معرفة التهم الموجهة إليهما.
على صعيد متصل، أطلق فصيل “أحرار الشرقية” سبيل مواطن من أهالي مدينة عفرين بعد دفعه فدية مالية قدرها 200 دولار أميركي، كان قد اعتقل بتاريخ 9 كانون الأول الجاري بعد رفضه منح عناصر من “أحرار الشرقية” “علب دخان”.
ورصد المرصد السوري لحقوق الإنسان بتاريخ 11 كانون الأول الجاري، بأن دوريات مشتركة بين جهاز الأمن العام التابعة لهيئة “تحرير الشام” وفصيل “السلطان مراد” أقدموا على مداهمة، أكثر من 10 منازل في حي الأشرفية بمدينة عفرين شمالي محافظة حلب، يقطنها عوائل عناصر وموالين لفصيل “الجبهة الشامية”، وألقت خلال العملية القبض على مواطنين اثنين أحدهما من مدينة مارع بريف حلب الشمالي، بتهمة انتماء ابنه لفصيل “الجبهة الشامية”، في حين طالبوا ذويه إخلاء المنزل بالسرعة القصوى.
كما طالب جهاز “الأمن العام” وفصيل “السلطان مراد” من عوائل عناصر “الجبهة الشامية” إخلاء المنازل، تمهيداً لتوطين عوائل تابعة لهيئة “تحرير الشام” و”السلطان مراد” فيها.
على صعيد متصل، أقدمت دورية تابعة للشرطة المدنية يوم أمس السبت، على اعتقال 12 مواطناً من أهالي ناحية راجو بريف عفرين شمال غرب حلب، وذلك خلال شجار وقع بين أهالي راجو ومهجرين من بلدة حيان بريف حلب الشمالي، واستغلت الشرطة المدنية الشجار، وقامت بإلقاء القبض على مواطنين من أهالي راجو، دون القبض على أي شخص من أهالي بلدة حيان.