في”المنطقة الآمنة المزعومة”.. اعتقالات متواصلة وعمليات خطف وإطلاق سراح مواطنين بعد دفع فدى مالية بعفرين

أفاد نشطاء المرصد السوري لحقوق الإنسان،بأن عناصر دورية تابعة لفصيل “السلطان سليمان شاه” أقدموا على اعتقال مواطنة خارج نطاق القانون أواخر شهر مايو /أيار الفائت، للمرة الثالثة على التوالي بتهمة التعامل مع الإدارة الذاتية إبان حكمها لعفرين، على صعيد متصل، أطلق فصيل “الجبهة الشامية” سراح مواطنين اثنين من أهالي محافظة إدلب لقاء فدية مالية وقدرها 1500 دولار أمريكي عن كل شخص،كانوا قد اعتقلوا بتاريخ 29 مايو/أيار الفائت،بتهمة الانتماء لتنظيم “الدولة الإسلامية”

وفي متصل،أقدم مسلحون يستقلون سيارة عسكرية على اختطاف مواطن من أهالي قرية قرزيحل التابعة لناحية شيراوا بريف بتاريخ 25 26 مايو/أيار الفائت، و اقتادوه إلى جهة مجهولة،ولا يزال مصيره مجهولًا حتى اللحظة.

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد