“فيلق الشام” و” السلطان مراد” يواصلان قطع أشجار الزيتون والحراج في عفرين

محافظة حلب: تواصل فصائل “الجيش الوطني” الموالية لأنقرة قطع الأشجار الحراجية وأشجار الزيتون في مختلف أنحاء مدينة عفرين وريفها دون حسيب أو رقيب.
وفي هذا السياق أقدم عناصر من فصيلي “فيلق الشام” و”السلطان مراد” على قطع حوالي 170 شجرة زيتون في قريتي ترندة بريف عفرين وجنجليا بناحية راجو بريف عفرين شمال غرب محافظة حلب، تعود ملكيتها إلى ستة مواطنين من أهالي القريتين، وجرى نقل الحطب المسروق إلى أسواق محافظة إدلب وعفرين لبيعها كحطب للتدفئة.
كما أقدم عناصر من فصيل “السلطان مراد” على قطع الأشجار الحراجية في قرية قطمة بناحية شران بريف عفرين، وباتت الغابات الحراجية خالية من الأشجار جراء القطع المتواصل منذ مايقارب الخمسة أعوام.
وفي خضم الحديث عن الانتهاكات بحق أهالي مدينة عفرين من قبل فصائل “الجيش الوطني”، طالب فصيل “السلطان سليمان شاه” المعروفة بالعمشات من أحد أهالي ناحية شيخ الحديد العائد من لبنان إلى قريته، ضرورة دفع مبلغ 1500 دولار أمريكي لقاء تسليمه منزله.