في أعلى حصيلة يومية منذ مطلع العام الجاري، 289 قضوا أمس بينهم 73 مواطناً مدنياً استشهدوا في مجازر نفذتها طائرات النظام في محافظة إدلب.

ارتفع إلى 111 بينهم 24 مقاتلاً عدد الشهداء المدنيين الذين انضموا يوم أمس الأحد إلى قافلة شهداء الثورة السورية.

 

ففي محافظة إدلب استشهد 86 مواطناً بينهم 7 مقاتلين من الفصائل المقاتلة والإسلامية استشهدوا خلال اشتباكات مع قوات النظام والمسلحين الموالين لها في ريفي إدلب وحماة، و53 مواطناً بينهم 8 أطفال و9 مواطنات استشهدوا جراء قصف للطيران الحربي على مناطق في بلدة دركوش الواقعة على الحدود مع لواء الاسكندرون، و9 مواطنين بينهم 4 أطفال وسيدة استشهدوا إثر استهداف الطيران الحربي لمناطق في قرية جوزف بجبل الزاوية، و8 مواطنين بينهم 6 أطفال على الأقل استشهدوا نتيجة للقصف من الطيران المروحي بالبراميل المتفجرة، على مناطق في قرية اللج، وطفل استشهد إثر قصف للطيران الحربي على مناطق في قرية الرامي بجبل الزاوية، ورجل وزوجته استشهدا جراء قصفٍ من الطيران الحربي على مناطق في بلدة كنصفرة، و3 مواطنات استشهدن جراء إصابتهم بطلقات نارية واتهم نشطاء قوات النظام بإعدامهن، و3 بينهم مواطنتان استشهدوا في سقوط قذائف على مناطق في قرية أورم الجوز.

 

وفي محافظة ريف دمشق استشهد 21 مواطناً بينهم 3 مقاتلين من الكتائب الإسلامية والمقاتلة استشهد أحدهم جراء قصفٍ للطيران الحربي على مناطق في عربين، والاثنان الآخران استشهدا إثر سقوط قذائف على مناطق في جيرود واتهم نشطاء قوات النظام بإطلاقها، ورجل من مدينة الزبداني استشهد جراء إصابته في اشتباكات مع مسلحين موالين للنظام خلال مداهمة منزله، و7 مواطنين استشهدوا إثر سقوط قذائف على مناطق في جيرود واتهم نشطاء قوات النظام بإطلاقها، وسيدة وطفلتها استشهدا جراء قصفٍ لقوات النظام على مناطق في زبدين، ومواطنان اثنان استشهدا جراء استهداف سيارة كانا يستقلانها على طريق زاكية، ورجل استشهد إثر قصف لقوات النظام على مناطق في بلدة الحسينية، ومواطنة استشهدت جراء قصف لقوات النظام على مناطق في مدينة دوما، ومواطنة من مدينة دوما استشهدت إثر إصابتها برصاص قناص قبل أيام، ورجل من مدينة الضمير استشهد تحت التعذيب في المعتقلات الأمنية السورية، ورجل من بلدة زاكية استشهد في ظروف مجهولة، وطفل من مدينة حرستا استشهد متأثراً بإصابته بطلق ناري في وقت سابق

 

وفي محافظة حلب استشهد 17 مواطناً بينهم 6 مقاتلين من الفصائل الإسلامية والمقاتلة استشهدوا خلال اشتباكات مع قوات النظام والمسلحين الموالين لها بحلب القديمة وفي محيط مدينة جسر الشغور بريف ادلب،  و8 مواطنين بينهم طفلان وسيدتان احداهما مسنة، استشهدوا اثر سقوط عدة قذائف اطلقتها الكتائب المقاتلة على مناطق سيطرة قوات النظام في مدينة حلب، وطفلان اثنان استشهدا جراء قصف من الطيران المروحي ببرميل متفجر على منطقة في حي كرم حومد شرق حلب، وطفل استشهد جراء قصف بالبراميل المتفجرة على مناطق في حي كرم البيك.

 

وفي محافظة حماة استشهد 6 مقاتلين من الكتائب الإسلامية والكتائب المقاتلة خلال اشتباكات مع قوات النظام المسلحين الموالين لها في ريفي حماه وإدلب.

 

وفي محافظة درعا استشهد مواطنان اثنان أحدهما مقاتل من الكتائب الإسلامية استشهد إثر قصفٍ لقوات النظام على مناطق في بلدة الطيحة أول أمس، ورجل من بلدة الشيخ مسكين استشهد جراء انفجار لغم به لم يكن قد انفجر من قبل.

 

وفي محافظة دير الزور استشهدت فتاة متأثرة بجراح أصيبت بها جراء تنفيذ الطيران الحربي غارة على أماكن في قرية الجيعة بالريف الغربي لدير الزور.

 

وفي محافظة القنيطرة اغتال مسلحون مجهولون بطلقات نارية قائد لواء مقاتل عند منطقة الدواية بريف القنيطرة.

 

وفي محافظة دمشق استشهد رجل من حي جوبر جراء قصفٍ للطيران الحربي على مناطق في مدينة حمورية بريف دمشق.

 

وطفلة من مدينة دوما بريف دمشق فارقت الحياة إثر سوء الأوضاع الصحية ونقص الدواء والعلاج اللازم.

 

ومقاتلان اثنان من الفصائل المقاتلة استشهدا خلال اشتباكات مع تنظيم “الدولة الإسلامية” في ريف حلب الشمالي.

 

ووثق المرصد السوري لحقوق الإنسان بالصور مصرع 16 عنصراً على الأقل من تنظيم “الدولة الإسلامية” خلال اشتباكات عنيفة دارت في منطقة المناجير بالريف الشمالي الغربي لبلدة تل تمر في الحسكة، فيما قضى مقاتلان من الوحدات الكردية في الاشتباكات ذاتها.

 

ومقاتل من تنظيم “الدولة الإسلامية” فجر نفسه بعربة مفخخة عند حاجز لقوات النظام في جنوب مدينة الحسكة.

 

ومقاتلان من جيش الفتح أحدهما من جنسية خليجية، فجرا نفسيهما بعربتين مفخختين في معسكر القرميد جنوب مدينة إدلب.

 

واستشهد 9 مقاتلين من الكتائب المقاتلة والكتائب الاسلامية المقاتلة مجهولي  الهوية حتى اللحظة، جراء قصف للطائرات الحربية والمروحية على مناطق تواجدهم، وإثر كمائن واشتباكات مع قوات النظام والمسلحين الموالين لها واستهداف عربات وقصف على عدة مناطق.

 

كما قضى 4 جنود، جراء استهدافهم بصاروخ، من الجولان السوري المحتل، في منطقة تواجدهم على الشريط الحدودي مقابل مجدل شمس.

 

و31 على الأقل من قوات الدفاع الوطني وكتائب البعث واللجان الشعبية والمسلحين الموالين للنظام من الجنسية السورية، إثر اشتباكات واستهداف حواجزهم وتفجير عبوات ناسفة بآلياتهم في عدة مدن وبلدات وقرى سورية

 

وقتل ما لا يقل عن 50 من قوات النظام، إثر تفجير 3 عربات مفخخة واشتباكات مع جبهة النصرة والكتائب المقاتلة والكتائب الاسلامية وجيش المهاجرين والأنصار وتنظيم “الدولة الإسلامية” واستهداف مراكز وحواجز وآليات ثقيلة بقذائف صاروخية في محافظات::

 

دمشق وريفها 7 – حماة 6 – إدلب 18 – حلب 10 –  حمص 1 – الحسكة 7 – دير الزور 1

 

ولقي ما لا يقل عن 27 مقاتلاً من تنظيم “الدولة الإسلامية” وتنظيم جند الأقصى وجبهة النصرة وفصائل إسلامية من جنسيات غير سورية مصرعهم، وذلك في اشتباكات وقصف من الطائرات الحربية والمروحية وقصف على مناطق تواجدهم.

 

كما قتل 5 عناصر على الأقل من المسلحين الموالين للنظام من جنسيات عربية وأسيوية من الطائفة الشيعية، خلال اشتباكات مع جبهة النصرة والكتائب الإسلامية المقاتلة والكتائب المقاتلة.

 

كما قضى 6 عناصر من حزب الله اللبناني في قصف إسرائيلي على القلمون بريف دمشق يومي الجمعة والأحد.

 

وتم توثيق استشهاد مقاتل من الفصائل الإسلامية من محافظة درعا خلال اشتباكات مع قوات النظام والمسلحين الموالين لها في ريف إدلب قبل أيام