في استمرارها بارتكاب جرائم حرب.. القوات التركية تواصل تدمير البنى التحتية وتستهدف محطتي كهرباء في القامشلي وريفها

2٬084

محافظة الحسكة: جددت القوات التركية قصفها الجوي على البنى التحتية في ريف الحسكة، حيث استهدفت قبل قليل عبر مسيراتها محطتي كهرباء: الأولى في قناة السويس على الطريق الحزام الشمالي بمدينة القامشلي، والثانية في الدرباسية في ريف القامشلي، حيث تصاعدت أعمدة الدخان من الموقعين، فيما هرعت فرق الإطفاء باتجاه الموقعين المستهدفين، دون ورود معلومات عن سقوط خسائر بشرية.

وتواصل القوات التركية تدمير البنية التحتية في شمال شرق سورية، دون رادع أخلاقي، حيث أشار المرصد السوري لحقوق الإنسان، مساء أمس اندلاع حريق كبير في معمل السويدية للغاز بريف الحسكة، نتيجة استهداف المسيرات التركية المعمل بالصواريخ.

وانقطعت مياه الشرب عن كامل مدن وقرى وبلدات شمال الحسكة، جراء استهداف محطات كهربائية تغذي آبار المياه ابتداءا من ديريك مرورا بقحطانية والقامشلي وعامودا ودرباسية وريفها بالإضافة لانقطاع الكهرباء بشكل كامل.

كما قصفت مصفاة النفط في كري بري بريف القحطانية، وتجدد القصف التركي على محطة عودا، كما خرجت محطة توليد الكهرباء في قحطانية عن الخدمة جراء استهدافها بغارة مباشرة.

واستهدفت مسيرات تركية حاجزا لقوى الأمن الداخلي في خزنة على الطريق الدولي “m4” بريف قحطانية الجنوبي.

ومدرسة سواقة سابقا في قرية كرباوي بريف القامشلي ومحطة عودة للنفط مرتين متتاليتين، وحاجز كفري سبي غربي القامشلي، ومحطة نفط في كري بري بريف القحطانية شرق القامشلي، ومحطة كهرباء في القحطانية.