في استهداف جديد للبنى التحتية.. إصابة شخصين من حراس شركة مياه بقصف جوي تركي على مدينة القامشلي

1٬509

محافظة الحسكة: عاودت القوات التركية قصفها الجوي على البنى التحتية ضمن مناطق سيطرة قوات سوريا الديمقراطية، حيث استهدفت قبل قليل طائرة مسيرة تركية حاجزا خلف شركة المياه بالقرب من دوار المواصلات في مدينة القامشلي ريف الحسكة، حيث دوى الانفجار في المنطقة المستهدفة وسط تصاعد أعمدة الدخان، ما أدى إلى إصابة شخصين من الحراس، جرى نقلهم إلى المستشفى لتلقي العلاج.

وجاء ذلك، بعد تنفيذ 48 ضربة جوية طالت البنى التحتية في مناطق متفرقة في شمال شرق سوريا.

وبذلك، يرتفع إلى 155 تعداد الاستهدافات الجوية التي نفذتها طائرات مسيرة تابعة لسلاح الجو التركي على مناطق نفوذ “الإدارة الذاتية” لشمال وشمال شرق سوريا، منذ مطلع العام 2023، تسببت بمقتل 97 شخص، بالإضافة لإصابة أكثر من 109 شخص بجراح متفاوتة، والقتلى هم:

– 27 مدنيين بينهم طفلين و4 مواطنات، و3 من الكوادر المدنية بالإدارة الذاتية من ضمنهم امرأة.

– 67 من القوات العسكرية العاملة ضمن مناطق الإدارة الذاتية بينهم قياديين.

– 3 من قوات النظام

وتوزعت الاستهدافات على النحو الآتي:

– 105 استهداف على الحسكة أسفرت عن مقتل 24 من المدنيين بينهم طفلين و5 سيدات، و40 قتلى عسكريين بينهم قياديين.

– 3 استهدافات على الرقة، لم تسفر عن قتلى.

– 47 استهداف في ريف حلب أسفرت عن مقتل 3 من المدنيين، و3 من قوات النظام، و27 من العسكريين.