في اليوم الأخير من عام 2021.. المقاتلات الروسية قصفت مناطق بمحافظة إدلب بنحو 8 غارات تسببت باستشهاد مدنيين اثنين

رصد نشطاء المرصد السوري لحقوق الإنسان، في اليوم الأخير من 2021، نحو 8 غارات جوية نفذتها مقاتلات روسية على مناطق متفرقة من ريف محافظة إدلب، شمال غرب سوريا، توزعت تلك الغارات على “كنصفرة و البارة في جبل الزاوية، ومحيط كفردريان في ريف إدلب الشمالي، ومحيط بلدة الجديدة بريف إدلب الغربي شمالي مدينة جسر الشغور، ومنطقة النمرة بسهل الروج في ريف إدلب”، إذ تسببت الغارات التي طالت محيط بلدة كفردريان الحدودية مع لواء اسكندرون باستشهاد مواطنين اثنين، وإصابة 6 آخرين بعد استهداف “مدجنة لتربية الطيور” في المنطقة.

المرصد السوري لحقوق الإنسان أشار قبل قليل إلى استشهاد مواطنين اثنين وإصابة 6آخرين، جراء قصف جوي نفذته مقاتلة روسية بغارتين طال “مدجنة لتربية الطيور” على أطراف بلدة كفردريان الحدودية مع لواء اسكندرون شمالي إدلب.

كما أشار المرصد السوري لحقوق الإنسان، صباح اليوم إلى تنفيذ مقاتلة روسية لغارتين جويتين على أطراف “كنصفرة والبارة” في جبل الزاوية بريف إدلب الجنوبي، تزامن ذلك مع تحليق عدة طائرات روسية في أجواء منطقة “خفض التصعيد”

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد