في ثالث عملية اغتيال خلال الشهر الحالي.. مقتل لاجئ عراقي في مخيم الهول برصاص خلايا تنظيم “الدولة الإسلامية”

محافظة الحسكة: رصد نشطاء المرصد السوري لحقوق الإنسان عملية اغتيال جديدة في مخيم الهول بريف الحسكة، طالت لاجئ من الجنسية العسكرية، وذلك بعد استهدافه بطلق نار في الرأس من قِبل خلايا تنظيم “الدولة الإسلامية” أثناء تواجده في القسم الثالث من المخيم، ووفقًا لمصادر المرصد السوري، فإن عملية الاغتيال الجديدة هي الثالثة خلال الشهر الحالي.
والجدير بالذكر أن هذه الجريمة هي العاشرة منذ انتهاء المرحلة الأولى للحملة الأمنية، وهو مؤشر لا يدعو للتفاؤل وسط تخوف من عودة جرائم القتل للتصاعد في مخيم الهول.
على صعيد متصل تعرضت امرأة روسية في المخيم يوم أمس، لمحاولة اغتيال من قبل نساء آخريات عبر أدوات حادة، الأمر الذي أدى لإصابتها بجراح.
وفي 11 يونيو/حزيران، أشار المرصد السوري لحقوق الإنسان إلى مقتل مواطن من أبناء محافظة دير الزور، برصاصات مسدس مزود بكاتم صوت أطلقها مسلح مجهول، يرجح بأنه من خلايا تنظيم “الدولة الإسلامية”، تزامنًا مع خروجه من صلاة الجمعة في القسم الرابع من “دويلة الهول”.

ورصد نشطاء المرصد السوري لحقوق الإنسان، في 3 حزيران، عملية اغتيال في “مخيم الهول” بريف الحسكة، راح ضحيتها لاجئ قاصر من الجنسية العراقية، في القسم الثاني من المخيم، وذلك بعد استهدافه بعدة رصاصات في منطقة الرأس.