في جريمة جديدة ضمن مناطق النظام.. مقتل شاب على يد أحد أقاربه بظروف غامضة في ريف دمشق

1٬323

محافظة ريف دمشق: فارق شاب حياته اليوم، متأثراً بإصابته إثر طعنه قبل يومين على يد ابن عمه بظروف غامضة، في داريا بريف دمشق، دون معرفة أسباب ودوافع الجريمة.

وتعتبر هذه الجريمة الأولى في العام الجديد ضمن مناطق سيطرة قوات النظام، في ظل استمرار الفوضى والفلتان الأمني في عموم مناطقها.

وسجل المرصد السوري لحقوق الإنسان، العام الفائت 2023 وقوع 212 جريمة قتل بشكل متعمد بعضها ناجم عن عنف أسري أو بدوافع السرقة وأخرى ماتزال أسبابها ودوافعها مجهولة، راح ضحية تلك الجرائم 242 شخص، هم: 52 سيدة، و 166 رجل، و24 طفل.