في حادثتين منفصلتين.. اغـ ـتـ ـيـ ـال تاجري مـ ـخـ ـد ر ا ت في “داعل” بريف درعا

محافظة درعا: رصد نشطاء المرصد السوري مقتل شخصين متهمين بالعمالة لصالح القوى الأمنية في حادثتين منفصلتين بمدينة داعل بريف درعا الأوسط، حيث اغتال مجهولون مواطن من مدينة داعل، وسط مدينة داعل، مما أسفر عن مقتله على الفور، وإصابة شاب آخر كان برفقته، يقود مجموعة مسلحة في مدينة داعل، كانت تتبع لجهاز الأمن العسكري سابقاً، ومعروفة بعملها في تجارة وترويج المخدرات في المنطقة، نقل على أثرها إلى إحدى المشافي.
على صعيد متصل، قتل مواطن بإطلاق نار مباشر من قبل مسلحين مجهولين في منزله بمدينة داعل، ويُتهم بالعمل في تجارة وترويج المخدرات في المنطقة.
وبذلك، فقد بلغت حصيلة الاستهدافات في درعا، منذ مطلع شهر يناير/كانون الثاني، وفقاً لتوثيقات المرصد السوري 532 استهدافا جميعها جرت بطرق وأساليب مختلفة، وتسببت بمقتل 492 شخص، هم: 217 من المدنيين بينهم 6 سيدات و 11 طفل، و 184 من العسكريين تابعين للنظام والمتعاونين مع الأجهزة الأمنية وعناصر “التسويات”، و45 من المقاتلين السابقين ممن أجروا “تسويات” ولم ينضموا لأي جهة عسكرية بعدها، و32 ينتمون ومتهمون بالانتماء لتنظيم “الدولة الإسلامية”، و9 مجهولي الهوية، و5 عناصر من الفيلق الخامس والمسلحين الموالين لروسيا.