في حادثتين منفصلتين.. مقتل مواطن وعملية “تشليح” لآخر في درعا

749

محافظة درعا: استهدف عناصر شعبة المخابرات العسكرية بالرصاص المباشر مواطناً بدرعا البلد مما أدى لمقتله على الفور.
يشار بأنه يحمل بطاقة تسوية ومصالحة منذ عام 2018، وعمل قبل ذلك ضمن فصائل محلية في المنطقة.
وفي حادثة أخرى من الحوادث التي تندرج ضمن الفلتان الأمني المستشري بدرعا، اعترض مسلحان مجهولان طريق مواطن أثناء ذهابه لمنزله في بلدة الجيزة شرقي درعا، تحت تهديد السلاح وأخذا السيارة وسلبا ما بحوزته من أموال وهاتفه المحمول وفرا إلى جهة مجهولة.
وبذلك، فقد بلغت حصيلة الاستهدافات في درعا، منذ مطلع شهر يناير/كانون الثاني، وفقاً لتوثيقات المرصد السوري 81 حادثة فلتان أمني، جرت جميعها بطرق وأساليب مختلفة، وتسببت بمقتل 94 شخصا، هم:

– 23 من المدنيين بينهم سيدتين و5 أطفال

– 33 من قوات النظام والأجهزة الأمنية التابعة لها والمتعاونين معها

– 5 من المتهمين بترويج المخدرات

– 3 من اللواء الثامن الموالي لروسيا

– 12 من تنظيم “الدولة الإسلامية” بينهم قيادي

– 15 من الفصائل المحلية المسلحة

– 1 عقيد منشق عن قوات النظام

– 1 مجهول الهوية

– 1 من المقاتلين السابقين ممن أجروا تسوية منذ العام 2018 ولم ينضموا لأي جهة عسكرية بعدها.