في حصيلة غير نهائية.. نحو 15 شهيدًا وجريحًا بقصف جوي روسي على ريف مدينة جسر الشغور

محافظة إدلب: وثّق نشطاء المرصد السوري لحقوق الإنسان، استشهاد ثلاثة أشخاص كـ حصيلة أولية وإصابة نحو 12 آخرين بينهم نساء و أطفال، جراء الغارة الجوية التي نفذتها مقاتلة روسية بثلاث صواريخ فراغية على منطقة اليعقوبية بريف مدينة جسر الشغور غربي إدلب، وعدد الشهداء مرشح للارتفاع لوجود حالات خطرة بين الإصابات.

وأشار المرصد السوري لحقوق الإنسان، قبل قليل إلى قصف جوي نفذته طائرة روسية على منطقة اليعقوبية بريف مدينة جسر الشغور، في ريف إدلب الغربي، تزامنًا مع قصف صاروخي بأكثر من 30 قذيفة، نفذته قوات النظام على قرية القاهرة بمنطقة سهل الغاب في ريف حماة، وسط معلومات عن سقوط خسائر بشرية.

وفي 6 ديسمبر/ كانون الأول، أشار المرصد السوري لحقوق الإنسان، إلى تنفيذ مقاتلة روسية لغارتين جويتين على مناطق ببلدة البارة في جبل الزاوية بريف إدلب الجنوبي، حيث تنتشر نقاط وقواعد تركية في المنطقة، دون ورود معلومات عن سقوط خسائر بشرية، تزامنًا مع استمرار الطيران الروسي بالتحليق في أجواء منطقة “خفض التصعيد”.