في خامس جريمة قتل خلال أيار.. العثور على جثة نازح سوري ضمن “دويلة” الهول

أفادت مصادر المرصد السوري لحقوق الإنسان، بوقوع جريمة قتل جديدة ضمن “دويلة” الهول الواقعة بأقصى ريف الحسكة الجنوبي الشرقي، حيث عثر على جثة نازح سوري ضمن القسم الخامس من المخيم، مقتولاً بطلق ناري داخل صرف صحي في القسم، وتعد هذه خامس جريمة ضمن الهول خلال شهر أيار الجاري، يأتي ذلك في ظل استمرار نشاط خلايا تنظيم “الدولة الإسلامية” في مخيم الهول رغم جميع الحملات الأمنية التي تنفذها القوات العسكرية في الآونة الأخيرة.
المرصد السوري أشار في 20 الشهر الجاري، إلى أن قوى الأمن الداخلي “الأسايش” عثرت على جثة سيدة سورية مقتولة بطلق ناري، داخل صرف صحي ضمن المخيم، وتشير المعلومات إلى ضلوع أذرع تنظيم “الدولة الإسلامية” بارتكاب الجريمة.
وكان المرصد السوري أشار في 17 الشهر الجاري، إلى أن مخيم الهول الذي يضم عوائل وعناصر من تنظيم “الدولة الإسلامية” شهد عملية قتل راح ضحيتها نازحة سورية، حيث عُثر عليها مقتولة في القطاع الخامس من المخيم وعليها آثار طلقات نارية.

وفي 14 مايو/أيار، أشار المرصد السوري لحقوق الإنسان إلى وقوع جريمة قتل بمخيم الهول، راح ضحيتها سيدة مجهولة الهوية، حيث عثرت قوى الأمن الداخلي “أسايش” من العثور على جثمان المواطنة ضمن القسم الثالث من المخيم، وحسب المعلومات أنه تمت عملية الاغتيال بواسطة طلق ناري من قبل خلايا تنظيم “الدولة الإسلامية” داخل المخيم ورمي الجثة داخل “الصرف الصحي”

وفي الثاني من أيار/مايو الجاري، أشار المرصد السوري لحقوق الإنسان إلى أن القوى الأمنية “أسايش” عثرت على جثة لاجئ من الجنسية العراقية، جرى اغتياله بالرصاص من قِبل خلايا تنظيم “الدولة الإسلامية” في القسم الأول من مخيم الهول، بريف الحسكة الشرقي.

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد