المرصد السوري لحقوق الانسان

في ظل استمرار التوتر بين الفيلق الخامس وقوات النظام شرقي درعا.. وفد روسي كبير يصل بصرى الشام

رصد المرصد السوري لحقوق الإنسان، استمرار التوتر الكبير في عموم القطاع الشرقي من الريف الدرعاوي، عقب الأحداث التي تشهدها المنطقة خلال الآونة الأخيرة من مناوشات بين قوات النظام، و”الفيلق الخامس” الذي أنشأته روسيا، ولا سيما أحداث يوم أمس التي أدت إلى مقتل 5 عناصر من قوات النظام واثنين من الفيلق الخامس، بالإضافة لطرد عناصر النظام من الريف الشرقي.

وعلم المرصد السوري أن وفد روسي كبير وصل صباح اليوم الأحد إلى مدينة بصرى الشام شرقي درعا برفقة وفد من النظام السوري، وذلك بغية البحث بتطورات المنطقة وتهدئة الأوضاع وإيجاد حل لها، وكان المرصد السوري وثق يوم أمس، مقتل 5 عناصر من قوات النظام واثنين من الفيلق الخامس خلال الاشتباكات بين الطرفين في ريف درعا الشرقي.

وتشهد قرى وبلدات في ريف درعا استنفارا أمنيا في كل من صيدا وكحيل بعد طرد حواجز قوات النظام منها، كما استنفرت قوات الفيلق الخامس في قرى وبلدات الجيزة والسهوة والكرك وأم ولد وبصرى الشام ونصيب وأم المياذن والطيبة في ريف درعا.

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول