المرصد السوري لحقوق الانسان

في ظل الاستهدافات المتكررة على مواقعها وتمركزاتها.. قيادة “الحرس الثوري” الإيراني تستنفر وتعمم برفع جاهزية قواتها في مدينة الميادين شرقي دير الزور

محافظة دير الزور – المرصد السوري لحقوق الإنسان: أفادت مصادر المرصد السوري، أن قوات “الحرس الثوري” الإيراني أصدرت قراراً طالبت من خلاله عناصرها وعناصر الميليشيات المحلية التابعة لها، بالاستنفار ورفع الجاهزية والغاء الاجازات الممنوحة للعناصر في مدينة الميادين وريفها، في الريف الشرقي لمحافظة دير الزور، يأتي ذلك في ظل الضربات الجوية المكثفة الذي تعرضت له مواقع “الحرس الثوري” الإيراني والميليشيات الموالية له في مناطق الزور الشرقي خلال شهر نوفمبر/تشرين الثاني المنصرم.

ونشر المرصد السوري في 16 نوفمبر/تشرين الثاني المنصرم، أصدر قائد قوات “الدفاع الوطني” في مدينة الميادين شرقي دير الزور، قراراً جديداً يقضي بإلغاء الإجازات الممنوحة لعناصر “الدفاع الوطني”.

ووفقاً لمصادر المرصد السوري، جرى تعميم القرار على عناصر “الدفاع الوطني” وجاء فيه: من تنتهي مناوبته في نقاط البادية ضد تنظيم “الدولة الإسلامية”، يتابع عمله في نقاط الحراسة والحواجز المنتشرة ضمن أحياء مدينة الميادين، وتسبب القرار بحالة من الاستياء في صفوف العناصر المنتسبين، واعتبروه ظالماً بحقهم.

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول