في ظل الفساد وتسلط القوى العسكرية.. نحو 700 ألف سوري يعيشون في مناطق نفوذ الميليشيات الموالية لإيران بدير الزور

يسكن في القسم الخاضع لنفوذ قوات النظام والميليشيات الموالية لإيران بمحافظة دير الزور، قرابة 700 ألف نسمة، يتوزعون على الضفة اليمنى لنهر الفرات، بالإضافة  قرى شرق الفرات تسيطر عليها الميليشيات الإيرانية.
وتمتد تلك المنطقة من بلدة معدان في الجهة الغربية لديرالزور إلى مدينة البوكمال مع الحدود العراقية شرقا.
ويعتبر مركز مدينة دير الزور أكبر التجمعات السكنية، يضم حيا (الجورة والقصور) اللذان يعتبران المدينة الخضراء للميليشيات الإيرانية وقوات النظام وتمركزات الأفرع الأمنية.
ويعيش غالبية السكان في هذه المناطق ظروف إنسانية صعبة، في حين يضطر العاملون في المؤسسات الحكومية للعمل الإضافي لتأمين قوت يومهم، ويبلغ متوسط الرواتب الشهرية للعاملين في القطاع العام نحو 120 ألف ليرة سورية، أي بما يعادل 20 دولار أمريكي.
ويتقاضى عمال المياومة مقابل 8 ساعات عمل أجرة من 4000 -15000 ليرة سورية، بحسب طبيعة العمل، حيث يتقاضى العاملون في الأراضي الزراعية 4000 ليرة سورية بينما يتقاضى الحداد 15000 ليرة سورية تقريبا، فيما توفر الفرقة الرابعة والميليشيات الموالية لإيران فرص عمل للمواطنين عبر تدمير المنازل التي تعرضت للقصف والتدمير بفعل آلة الحرب، واستخراج الحديد منها لبيعه بأسعار جيدة.
وتعتمد العائلات على الحوالات المالية القادمة من أبنائهم وأقربائهم، حيث هاجر إلى خارج سوريا مثل تركيا ولبنان ودول الاتحاد الأوروبي قسم كبير من العائلات والشبان، ونزح قسم كبير من أبناء هذه المناطق نحو “قسد” ومناطق نفوذ الفصائل الموالية لتركيا.
ويوجد في دير الزور مكتبين للحوالات المالية (الهرم، فؤاد)، يتم تسليم الحوالات المالية بالعملة السورية بحسب سعر المصرف المركزي السوري، في حين تتم مسائلة الأشخاص الذين يستلمون مبالغ فوق 10 مليون ليرة سورية، لمعرفتهم عن طريق أخذ الإثباتات الشخصية باسم الجهة المرسلة والدولة التي تم إرسال الحوالة منها.
ولاتزال الأوضاع الاقتصادية تتدهور يوما بعد آخر، في ظل غلاء الأسعار وتدهور أسعار الليرة السورية مقابل الدولار الأمريكي الذي يتم تداول البضائع بسعر الصرف اليومي، فضلا عن الإتاوات التي تفرضها الفرقة الرابعة على حواجزها التي تنشر داخل المدن وعلى أطراف القرى ومداخل مدينة دير الزور مثل حاجز البانوراما وحاجز الفندق أو الطلائع من الجهة الغربية وحاجز دوار البلعوم وحاجز السكرية في البوكمال.
ويعمل في القسم الخاضع لنفوذ قوات النظام والميليشيات الإيرانية بدير الزور، جمعيات ومنظمات أهمها “الهلال الأحمر السوري” وجمعية البر والتقوى، وجمعية الكشاف وجمعية الجهاد والبناء والثقلين الخيرية، تنشر أفكار الإيرانيين وتعيث فسادا في  الأرض، في ظل فسادها وتسلط القوى العسكرية، حيث توزع منظمة “الهلال الأحمر السوري” من خلال البطاقات العائلية التي يجمعها مناديب موزعين في المحافظة.
ويعمل المناديب على منح الحصة الأكبر لضباط في الأفرع الأمنية لبيعها لاحقا في السوق السوداء والأسواق الشعبية سوق الجمعة في شارع الوادي والبسطات في حي القصور والجورة.
جمعية البر والتقوى، وجمعية الكشاف التي يشرف عليها الحرس الثوري الإيراني بشكل مباشر تحت غطاء دعم السفارة الإيرانية بدمشق، لتكون أداة تقرب من السكان المحليين في المنطقة عبر تقديم الألعاب للأطفال وإقامة الأنشطة الترفيهية وتوزيع مساعدات غذائية لعوائل العناصر المحليين الذين ينتسبون للميليشيات الإيرانية مثل فاطميون وحزب الله اللبناني المنتشرين في مدينة البوكمال و الميادين والعشارة ومدينة ديرالزور.
وتتوفر المحروقات عن طريق التهريب، ومد أنابيب ضخ من مناطق سيطرة قوات سوريا الديمقراطية إلى مناطق سيطرة قوات النظام والميليشيات الإيرانية من عدة معابر تمتد على طول سرير النهر من منطقة الجزرات غربا حتى جسر الباغوز شرقا المحاذي للحدود العراقية السورية.
وتعتبر المحروقات الأقل سعرا في جميع مناطق نفوذ النظام السوري لقربها من محطات التكرير البدائية ضمن مناطق “قسد”، حيث يتم شراء المازوت من أصحاب محطات الوقود عبر سماسرة يعملون في مناطق الإدارة الذاتية بسعر 900 ليرة لليتر الواحد ، وبيعه في مناطق سيطرة قوات النظام على بسطات يعمل أصحابها لصالح الفرقة الرابعة، في حين وصل سعر اسطوانة الغاز المنزلي 125000 ليرة سورية.
ولايزال المواطن يستطيع الحصول على الخبز المدعوم بسعر 100 ليرة لكل رغيف، يتم توزيعه عن طريق مناديب لكل أسرة عشرة أرغفة يوميا، كما يتوفر الخبز السياحي 6 أرغفة في الربطة بسعر 2000 ليرة سورية.
وفيما يلي نشرة بأسعار المواد الأساسية والغذائية: سكر 5000، شاي كورنيش 1كغ 60000، زيت 4 لتر 40000، سمنة 6 لتر 60000، زيت زيتون 1 لتر 25000، دبس بندورة 1 كيلوغرام 10000، طبق بيض 20000، زعتر الدهني 6000، قهوة حسيب 250 غرام بـ  16000، رز عادي 3000، رز كبسة 12000، عدس 6000، برغل 5000، شعيرية 2 كيلوغرام 10000، فاصوليا حب 5200، حمص حب 4000، تمر عراقي  5500، تمر سعودي، جبنة سهول 10000، معكرونة ربطة 3000، لبن غنم 4000، لبن بقر 3000، طحين 50 كيلو زيرو 150000، لحم ضأن بعظم  25000، لحم ضأن مشفى 30000، لحم بقر 20000، فروج 10000، سمك 9000.