في ظل الفلتان الأمني ضمن مناطق “تحرير الشام”.. العثور على فتاة مقتولة في مدينة إدلب

20

في ظل الانفلات الأمني المتواصل والمتصاعد ضمن المناطق الخاضعة لسيطرة “هيئة تحرير الشام” والفصائل، عُثر مساء الأمس على جثة مجهولة الهوية لفتاة في منتصف العقد الثاني من العمر، حيث وجدت الجثة بالقرب من “مسجد الرحمن” في مدينة إدلب، وبعد الكشف عليها من قِبل الأطباء تبين أن سبب الوفاة، هو نقص الأكسجة الناجم عن الخنق.

وتعرض مواطن يعمل في تصريف العملات في بلدة تفتناز، في 25 حزيران الفائت، إلى عملية سطو مسلح من قبل ملثمين مجهولين يستقلون سيارة، حيث تمكن الملثمون من سرقة حقيبته، قبل أن يلوذوا بالفرار. 

وأبلغت مصادر المرصد السوري لحقوق الإنسان، في 21 حزيران/يونيو الفائت، أن مسلحين مجهولين اختطفوا رجلين يعملان في تجارة المواد الغذائية، وهما في طريقهما إلى مدينة سرمدا شمال إدلب، وبحسب مصادر المرصد السوري، فإن الشخصين كانا بحوذتهما مبالغ مالية طائلة من الدولار الأميركي، دون معرفة مصيرهما حتى اللحظة.