في ظل غياب الأمـ ـن.. رجل يـ ـقـ ـتـ ـل إبن شقيقه بريف دمشق

محافظة دمشق: قتل شاب في العقد الثالث من العمر على يد عمه طعناً بأداة حادة في جسده، داخل منزله في بلدة الحسينية بريف دمشق، بسبب خلاف نشب بينهما حول جهاز “جوال”، فيما ألقت السلطات المحلية على القاتل.
ويأتي ذلك، في ظل تزايد معدل الجريمة في المناطق الخاضعة لسيطرة قوات النظام، على خلفية انتشار الفوضى والفلتان الأمني في عموم مناطقها.
وبذلك، يكون المرصد السوري لحقوق الإنسان وثق وقوع 8 جرائم قتل بشكل متعمد منذ مطلع العام 2023، بعضها ناجم عن عنف أسري أو بدوافع السرقة وأخرى ماتزال أسبابها ودوافعها مجهولة، راح ضحية تلك الجرائم 8 أشخاص، هم: سيدتان، و6 رجال وشاب، توزعوا على النحو التالي:
– 2 جريمة في السويداء راح ضحيتها رجلين اثنين
– 2 جريمة في ريف دمشق راح ضحيتها رجل وشاب
– 1 جريمة في حمص راح ضحيتها سيدة
– 1 جريمة في حماة راح ضحيتها رجل
– 1 جريمة في درعا راح ضحيتها رجل
-1 جريمة في دمشق راح ضحيتها سيدة